fbpx
تقافة ومنوعات

لماذا لا يزال رجال الشرطة في بعض المدن الكبرى يستخدمون الخيول؟

هل تساءلتَ من قبل عن السبب في أن هذه المدن الكُبرى لديها شرطة على الخيول في الشوارع على الرغم من أنها تبدو طريقة قديمة في الحفاظ على الأمن؟
لماذا يمتطي أفراد الشرطة الخيول في بعض الدول الكُبرى؟

هناك العديد من الأسباب خلف هذه الظاهرة الأمنية الشائعة في المُدن المُزدحمة.

منها:

السيطرة على الحشود

يُمكن القول أن هذا السبب هو الرئيسي وراء رؤية شرطة الخيَّالة في المُدن الكبرى. فالخيول تُقدِّم منظورًا مرتفعًا للشرطي، ويُمكنه من خلاله التحرك بسهولة بين الحشود، وتفريق التجمعَّات بسهولة كبيرة. وعادةً ما تُستعمل شرطة الخيَّالة في تفريق أعمال الشغب في المباريات والأحداث الرياضية.

شرطة الخيالة

الخوف الفطري لدى البشر من الخيول وكل ما هو ضخم وكبير يدفع الناس للابتعاد بسرعة عن طريق الخيول إن جاءت أمامها. لذلك، من السهل تفريق الناس في التجمّعات المزدحمة بوساطة الخيول فقط، على عكس سيارات الشرطة التي قد تتعرض للتدمير خلال أعمال الشغب بسب مستواها المنخفض نسبيًا.

سهولة المناورة

يُمكن للخيول التحرك بسهولة في الشوارع حتى لو كانت ضيقة، كما أن السيارات غير قادرة على الدخول في كل الأماكن، عدى عن الصخب الذي تُسببه ويُمكن أن تؤدي لإغلاق الطرق في بعض الحالات. فالخيول قادرة على المناورة بكفاءة أكبر على الطرقات من السيارات.

البحث والإنقاذ

يتم تدريب أفراد شرطة الخيّالة على إجراء عمليات إنقاذ وبحث قد تستمر لفترات طويلة، خاصةً في المناطق التي لا يُمكن أن تصل إليها السيارات.

الرؤية الأوضح

الشرطي الذي يمتطي صهوة الجواد يتمتَّع بميزة إضافية وهي القدرة على مراقبة الوضع عن بعد بكفاءة أكبر. لذلك، تعتبر شرطة الخيَّالة الخيار الأول في الشوراع المزدحمة بشكلٍ خاص.

أكثر ودّية

نقطة شخصية أكثر من كونها أمنية عامة، فالناس يعتقدون أن رجال الشرطة على ظهور الخيل يبدون أكثر لطفًا ووِد من الشرطي داخل السيارة. لذلك، من المُحتمل أن يقترب الناس منهم ويُحدثوهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock